منتدى الإتحاد العام الطلابي الحر*فرع الشلف*
السلام عليكم.
عزيزي الزائر.
تفضل بالدخول الى المنتدى ان كنت عضوا.
أو التسجيل ان لم تكمن عضو.
ادارة المنتدى

ريم الكتائب.....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ريم الكتائب.....

مُساهمة من طرف OMARI في الإثنين أغسطس 03, 2009 11:50 am

هي الاستشهادية القسَّامية ريم الرياشي التي كم أكبرنا فيها حب الشهادة والتضحية وربما تكون أول أم استشهادية..... هذه السامقة التي ودعت طفليها وذهبت إلى لقاء ربها مقبلة....كتب لها الأخ :فارس عودة هذه الأبيات
يقول : لو تركت إلى لساني العنان فلن يتوقف ولكني سأترك الشعر ليتكلم وليسطر أحلى هدية إلى روح الشهيدة التي كتبت بدمها ملحمةً اسمها: "ريمُ الكتائبِ"

ريمُ الكتائبِ في الآجـامِ قـدْ رتعَـا = واللـهُ يُكْـبُرُ والأبـرارُ ماصنَعَـا
ريمٌ تمطَّى على الأَحْـرَاجِ مُنْتَفِضـاً = ليزرعَ الرعبَ في الأعداءِ والفزَعَـا
ريمٌ أذلَّ قـرودَ الغابِ فانصرعُـوا = وكمْ جبـانٍ أتاهُ الريمُ فانْصَـرَعَـا
بنتَ الأسـودِ جـزاكِ اللـهُ مَكْرُمَةً = يامَنْ أضأتِ ظـلامَ الليـلِ فانْقَشَعَـا
يا مَنْ أزلتِ غيومَ الحـزنِ عَنْ مهجٍ = وماتركـتِ على أحـداقِنَـا قزَعَـا
يامَـنْ كَـتَبْتِ على أيريزَ ملحمـةً = لمَّـا صفعتِ قـذَالَ القرْدِ فانْصَفَعَـا
ماإنْ قَـدِمْتِ إلـى إيريزَ ثـائـرةً = حتَّى تَنَزَّى فـؤادُ القِـرْدِ فانخَلَعَـا
ماإنْ شدَدْتِ حِـزامَ النَّسْفِ مُقْبِلَـةً = حتَّى تركـتِ بِهَا أشـلاءَهُمْ مُزَعَـا
حتَّى تركـتِ دمَ المحتـلِّ مُنْسَفِحـاً = كالسـيلِ يملأُ مِنْ طـوفانِهِ التُّرَعَـا
فكـمْ تمادَى ذراعُ البَغْـي في رَفَحٍ = حتَّـى أتَتْـهُ يَدُ القَسّـَامِ فانقَطَعَـا
في بيتِ حـانونَ لمَّـا جـاءَهُمْ قَدَرٌ = يُزْجِي المنيةَ والأشـواظَ والقَذَعَـا
ويقذفُ الرُّعْبَ في أوصالِ مَنْ كَفَروا = حتَّى تراهُمْ إذا اشْـتَدَّ الوغى بَجَعَـا
للـهِ دَرُّكِ ريـمَ العـزِّ مـؤمـنـةً = دقَّتْ خُطَـاكِ فطارَ السقْفُ وارتَفَعَـا
للـهِ أختاً يهابُ اللـيثُ بطـشـتَها = لاتعرفُ اليأسَ والإرجافَ والجَزَعَـا
لمَّـا اقتحمتِ عليـهمْ بابَهُمْ فزعُوا = والأرضُ ترجفُ والبارودُ قدْ سَطَعَـا
والريـحُ تزفرُ والأشـواظُ لاهبـةٌ = وقاصفُ الرعـدِ والزلزالُ قدْ وَقَعَـا
واشتدَّ عصـفُك ريمَ العـزِّ مُقْتَلِعـاً = جِذْعَ البُغَـاةِ بعـزِّ الديـنِ فاقْتُلِعَـا
أرسـلتِ كـفَّكِ في المحتلِّ نازعـةً = قلـبَ الوضيعِ بسيفِ اللهِ فانْتُزِعَـا
قـدْ داهـمتْهُمْ على ايريزَ داهيـةٌ = كالليلِ تقذفُ منْ أحشـائِهاَ الهَلَعَـا
تبددُ الظلـمَ والظُّـلاَّمَ صـاعقـةً = وتملأُ الأرضَ مِنْ أحشـائِهِمْ قِطَعَـا
تَسْقِي اليهودَ كؤوسَ الصابِ مُتْرَعَةً = وكمْ تجـرَّعَهَـا شـارونُ فامْتَقَعَـا
ريمُ الكـتائبِ ياشارونُ مُذْ صَفَعَتْ = أقفـاءَ جندِكَ تسقِيكَ الأَسَى جُرَعَـا
فكـمْ أذلَّتْ يـدُ القسَّـامِ مُغْتَصِبـاً = وكـمْ أذاقتْ يهـوداً باللظى وَجَعَـا
فكـمْ نسـفْنَا لَهُمْ جُـنْداً وأقْـبِيَـةً = وكَمْ صَدعْنَا منيعَ الحِصْنِ فانْصَدَعَـا
وكـمْ فجعْنَا لهمْ بالـرعبِ أفـئدةً = وكمْ شقيٍّ ببطشِ العـزِّ قدْ فُجِعَـا
وكـمْ طعَنَّا كـيانَ المَسْـخِ نافِـذَةً = وكـمْ جدَعْنَا لهُ الخيشومَ فاجْتُدِعَـا
إذا نصبنَـا بظهـرِ التـلِّ رايـتَنَـا = سكنَ النهارُ ووجهُ الأرضِ قدْ خَشَعَا
فإنْ طلبْـنَا عـزيـزاً ذلَّ مفرقُـهُ = وإنْ لقينَـا كَمِياًّ في الوغَى خَضَعَـا
وما لقينَا بسـاحـاتِ الوغى بَطَـلاً = إلا توارى على أعقـابِـهِ فَـزِعـاَ
أو يحملُ النعيُ فـي طَيَّـاتِهِ خَبَـراً = "هذا بكفِّ فتَى القسَّـامِ قدْ صُرِعَـا"
هذي الكـتائبُ إنْ ثـارتْ بمعمعـةٍ = إعصـارُ ريحٍ يجذُّ النَّبْعَ والخَرِعَـا
أبطـالُ صَدْقٍ إذا رِيعتْ عقيـدتُهُمْ = أروكَ في الحربِ مِنْ آيـاتِهِمْ بِدَعَـا
إذا أظلـتْ فتىً مِنَّـا سَمَـا فَـرَحٍ = كانَ الجِـلادُ لهُ والقصـفُ مُنْتَجَعَـا
تلقاهُ في الروعِ مثلَ الطَّوْدِ مُنْتَصِباً = وفي المسـاجِدِ تلقاهُ الفتَى الوَرِعَـا
إذا دَعَتْـهُ ذُنُـوبٌ صَدَّهَـا وَجِـلاً = وإنْ تناهَى لهُ صوتُ الوغى هُرِعَـا
حتَّى الظباءُ لها في الغـابِ دمدمـةٌ = تُشْقِي الثعـالبَ والجرذانَ والضَّبُعَـا
للـهِ ريماً يهـابُ القـردُ طلعتهـا = ترى الجـآذرَ في آثـارِهَـا تَبَعَـا
أمٌ رؤومٌ لهـا في خِـدْرِهَـا أَلَـقٌ = وبالحنانِ سحـابُ الحُبِّ كمْ هَمَعَـا
تسقي الرضيعَ تُقىً مِنْ صدرِهَا لبَناً = بالحبِّ تُشْرِبُهُ عـزاً متى رَضِـعَـا
والغاصبـونَ لهمْ مِن كَـفِّهَا مطـرٌ = يشوي الحَشَا ورياحٌ تنسفُ البِيَعَـا
هاقدْ لقيتمْ بصـوتِ الريمِ زمجـرةً = وقصفَ رعْدٍ ورعْباً يُذْهِبُ الطَّمَعَـا
إنِّي رأيـتُ ترابَ القـدسِ يمقتُكُمْ = والأرضُ تكرهُ والتـاريخُ ماوُضِعَـا
وماوجـدتُ لكمْ في ظهرِهَا سَكَنـاً = إلاَّ ثراهَـا وفي النيـرانِ ماوَسِعَـا
يامَنْ بَنَيْتُـمْ جـدارَ الذلِّ لاتقفُـوا = هـاقدْ فرشْنَا لكمْ بالجمرِ مضطجعَـا
يامنْ زرعتمْ بذورَ الحقـدِ وَيْلَـكُمُ = وهلْ ستجنِي يهـودٌ غيرَ مَا زُرِعَـا

_________________
avatar
OMARI

عدد المساهمات : 111
تاريخ التسجيل : 22/02/2009
العمر : 28

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ريم الكتائب.....

مُساهمة من طرف بسمة الكون في الإثنين أغسطس 03, 2009 12:40 pm


_________________
تعلمت أن أرسم البسمة على شفاه كل من يختاجها مني
avatar
بسمة الكون

عدد المساهمات : 179
تاريخ التسجيل : 09/02/2009
العمر : 28
الموقع : bassmala.ahlablog.com

http://bassmala.ahlablog.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ريم الكتائب.....

مُساهمة من طرف حسين في الثلاثاء أغسطس 25, 2009 5:27 pm

موضوع رائع لكن انوه انها ليست الاستشهادية الاولى في فلسطين بل الاولى لكتائب الشهيد عز الدين القسام وهي ام لطفلين استشهدت تبلغ من العمر 22 سنة وحيثان زوجها قال انه لم يعلم اصلا بمهمتها لكنه سعد بها كثيرا لانها رفعت راس العائلة
avatar
حسين

عدد المساهمات : 73
تاريخ التسجيل : 05/03/2009
العمر : 30
الموقع : islamik123.0yoo.com

http://islamik123.0yoo.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ريم الكتائب.....

مُساهمة من طرف الحائر في الثلاثاء أغسطس 25, 2009 8:53 pm

شكرا على الافادة عمو حسين

الحائر

عدد المساهمات : 144
تاريخ التسجيل : 17/02/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد ...........

مُساهمة من طرف OMARI في السبت أغسطس 29, 2009 11:35 pm

السلام عليكم

أتشكر كل من مر على الموضوع

أخي ن.ر.ل. الحقوق ؛ حتى أنا ذكرت أنها ربما تكون أول أم استشهادية ؛ وليس أول استشهادية

شكرا أخي على الإفادة...جزاكم الله خيرا

_________________
avatar
OMARI

عدد المساهمات : 111
تاريخ التسجيل : 22/02/2009
العمر : 28

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى